أخر الأخبار
عاجل

العراق: هجوم بطائرة مسيرة مفخخة على مطار بغداد وقصف قاعدة تضم قوات أمريكية

فرانس 24

العراق: هجوم بطائرة مسيرة مفخخة على مطار بغداد وقصف قاعدة تضم قوات أمريكية

  • منذ 3 شهر
  • العراق في العالم
حجم الخط:
إعلان
استهدف هجوم بطائرة مسيرة مفخخة ليل الأربعاء مطار بغداد الدولي حيث يتمركز عسكريون أمريكيون وفق ما أفاد مصدر أمني، في تكتيك بات يستخدمه بشكل متزايد المسلحون الموالون لإيران ضد المصالح الأمريكية في العراق.
وجاء الهجوم بعد نحو ساعة من قصف صاروخي استهدف قاعدة جوية شمال بغداد تضم متعاقدين أمريكيين حسبما قال مصدر أمني آخر، وهي هجمات غالبا ما تنسبها واشنطن للفصائل الموالية لإيران.
واستهدفت القاعدة العسكرية بما لا يقل عن خمسة صواريخ، ليرتفع بذلك عدد الهجمات التي طالت المصالح الأمريكية في العراق منذ بداية السنة إلى 42.
والأحد تم إسقاط طائرتين مسيرتين مفخختان فوق قاعدة جوية تضم عسكريين أمريكيين في العراق. وقامت بطاريات الدفاع الجوي "سي رام" التي وضعها الأمريكيون للتصدي للهجمات الصاروخية التي تكثفت ضد عسكرييهم ودبلوماسييهم، بإسقاط طائرتين مسيرتين فوق قاعدة عين الأسد الجوية الواقعة في منطقة الأنبار الصحراوية في غرب العراق.
كما استهدف صاروخ آخر قبل أيام مطار بغداد لكنه "لم يسفر عن ضحايا أو أضرار"، بحسب الناطق باسم التحالف الدولي لمكافحة الجهاديين بقيادة الولايات المتحدة، الكولونيل واين ماروتو.
وتستخدم الفصائل العراقية منذ منتصف أبريل/نيسان تقنية الطائرات المسيرة ضد الأهداف الأمريكية في البلاد. ويرى مسؤولون عسكريون ودبلوماسيون غربيون في العراق أن تلك الهجمات لا تشكل خطرا على عديدهم فقط بل تهدد أيضا قدرتهم على مكافحة تنظيم "الدولة الإسلامية" الذي لا يزال يحتفظ بخلايا نائمة في مناطق صحراوية وجبلية في البلاد.
الإفراج عن قيادي في الحشد الشعبي
وكانت السلطات العراقية قد أفرجت الأربعاء عن القيادي في الحشد الشعبي قاسم مصلح، بعد أسبوعين على توقيفه بشبهة تورطه في اغتيال ناشطين، في خطوة تثير جدلا بشأن قدرة الحكومة على السيطرة على الفصائل الموالية لإيران في البلاد.
وتم توقيف مصلح في 26 مايو/أيار بشبهة اغتيال الناشط إيهاب الوزني رئيس تنسيقية الاحتجاجات في كربلاء، والذي كان لعدة سنوات يحذر من هيمنة الفصائل المسلحة الموالية لإيران وأردي برصاص مسلحين أمام منزله، وناشط آخر هو فاهم الطائي من كربلاء.
قائد قوات الحشد الشعبي العراقية الموالية لإيران متهم بشن هجمات على المصالح الأمريكية
01:38
وقال مصلح إثر وصوله إلى كربلاء إن "الهيئة القضائية أحقت الحق وأنجزت مهمة التحقيق بأسرع وقت، واليوم أخذ الحق مساره وتم الإفراج عني".
في المقابل، أحال مصدر أمني على القضاء مسؤولية الإفراج عن مصلح. وقال "من جهتنا، قدمنا كل الأدلة الخاصة بملف مصلح لكن القضاء هو من اتخذ القرار بالإفراج عنه بسبب ضغوطات مورست عليه".
من جهته، أصدر مجلس القضاء الأعلى بيانا أوضح فيه أنه "لم يقدم أي دليل ضد" مصلح في جريمة قتل إيهاب الوزني، لا سيما وأنه "أثبت بموجب معلومات جواز السفر أنه كان خارج العراق عند اغتيال الوزني". وأن "محكمة التحقيق لم تجد أي دليل يثبت تورطه في تلك الجريمة بشكل مباشر أو غير مباشر لذا تم الإفراج عنه".
والقضاء العراقي متهم بالحكم لصالح جهات تقوم بدفع رشى أو تحظى بدعم الأحزاب والفصائل المسلحة.
 
فرانس24/ أ ف ب
الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم


عرض مصدر الخبر



تطبيق موسوعة الرافدين

>