أخر الأخبار
عاجل

قراءة وعرض كتاب (لالش نامه)

ايزيدي 24

قراءة وعرض كتاب (لالش نامه)

  • منذ 1 شهر
  • أخبار العراق
حجم الخط:

حسو هورمي

ظهرت العديد من الكتب والدراسات خلال السنوات الماضية التي تتناول الطقوس والتراث والنصوص المقدسة وميثولوجيا الديانة الإيزيدية ومن هذه الكتب، مؤلف قيم للباحث بدل فقير حجي بعنوان “لالش نامه” بحوث – نصوص – مقالات، يقع الكتاب في 456 صفحة مقسمة على 278 صفحة باللغة العربية و 178 باللغة الكرديةk الاحرف اللاتينية، ويضم البوم لاكثر من عشرين صورة ذات صلة بموضوع الكتاب، طبع في طهران عام 2019 ومن تصميم الاستاذ رشاد البيجرماني ومتابعة الطباعة الباحث داود مراد الختاري.

يسعى الكاتب من خلاله للتطرق الى النصوص الدينية المقدسة التي تعبر عن ميثولوجيا وفلسفة الديانة الإيزيدية تجاه الخليقة والتكوين والوجود ولغز الموت وعقائد مابعده والخلود فضلا عن تفسير وتبيان لاهوت وعقيدة هذه الديانة العريقة، وقدم الكتاب في قسمه العربي الباحث الدكتور خليل جندي قائلا في احدى فقرات تقديمه المقتضب والمفعم بالمعلومات المهمة، بأن الكتاب يعتبر “نقلة جديدة ومميزة في الدراسات الإيزيدية، حيث يطرح الكتاب فيه بكل جرأة بعض المواضيع المثيرة للجدل والاهتمام منها (الإيزيديون والاصلاح) و(من هو الإيزيدي) يعد فيه الكاتب 33 نقطة ما تطلق عليها: شروط، قوانين، اعراف وتقاليد، ثوابت، والتي تشكل بمجملها دستور الديانة الإيزيدية (الحد والسد) كما يسميها الكاتب. فهل يطبق الإيزيديون 2% ولانقل 1% من تلك النقاط الـ (33) المتضمنة للدستور الإيزيدي؟! اسئلة واستفسارات مشروعة وفي غاية الاهمية. الا يحتاج كلا هذا الى وقفة والى إصلاح وتغيير؟! حتما الإصلاح والتغيير جاري والقادم اكبر، خاصة بعد إبادة الإيزيديين في سنجار في 2014.08.03”.

رجل الدين من جورجيا الأكاديمي بير ديما يذكر في تقديمه للقسم الكردي للكتاب بان انجاز هذا الكتاب هو اكثر من مهم لاحتوائه على مواضيع حساسة ومهمة تلامس الحياة اليومية للفرد الإيزيدي بل هي مواضيع من صلب العقيدة الإيزيدية، ويقدم الباحث بدل فقير حجي مقترحات وحلول للازمة التى تواجهنا والخروج منها في المستقبل.

افتتح الباحث بدل فقير حجي مؤلفه بتمهيد مركز، تعرض فيه إلى تعريف محتويات الكتاب وخاصة التغيرات التي طرأت على المجتمع الإيزيدي والهوية الإيزيدية التي يحصرها البعض في مسألة المجاميع الزواجية وقوانين الطبقات، لدى الأجيال الحالية سيما المغتربين في تجربتها الانتقالية من مجتمعات قائمة على الأعراف والتقاليد والمورثات الاجتماعية إلى مخاض العصرنة والتحديث، وهذا قد يؤدي الى ان تعيش الشبيبة حصارا فكريا واجتماعيا ودينيا وهذا ما دفع التيار التنويري الإصلاحي الإيزيدي وفي مقدمتهم الباحث بدل فقير حجي الى تدارك الأمر من خلال تقديم مشاريع إصلاحية التي قوبلت بمعارضة المحافظين وتأييد الاصلاحيين، فدعاة المحافظة يتهمون الداعين إلى إصلاح بعض القوانين والاعراف الإيزيدية بالتغرب، وهدم الأسرة وزعزعة الهوية وبالتالي فان هكذا افكار وطروحات تهدف إلى إضعاف الإيزيدية، في المقابل يرى دعاة التنوير بإن التجديد والإصلاح أضحى ضرورة. والدعوة إلى تجديد الخطاب الديني والاعراف السائدة هي دعوة حق، بل هو الشعور بالحاجة إلى المراجعة والنقد الذاتي والتعاطي مع التحديات والظاهرة التي تواجه المجتمع بالمنطق والعقل والرؤية الثاقبة لاستشراف المستقبل وهذا ما ينادي به كاتبنا.

يكتسي البحث في موضوع كيفية التعرف على النصوص الحقيقة وفرز النصوص الدخيلة والمزورة من خلال منهج علمي يتكون من ثلاثة عشرة قاعدة ومبدأ وعليه فانه لا يتمنهج لشروط وآليات المنهج المذكور في القسم الكردي من الكتاب بالاضافة الى الغوص بعمق في شرح وتفسير الصراع الشمساني –الآداني- القاتاني حول حكم امارة الإيزيديين “لالش” وذلك من خلال الاعتماد على المصادر العربية الاسلامية من جهة وعلى التاريخ والتراث والادب الديني الشفاهي الإيزيدي من جهة ثانية وعلى مصادر اخرى متنوعة من جهة ثالثة.

اشتمل الكتاب بقسميه على بحثان باللغة العربية وثلاثة بحوث بالغة الكردية اضافة الى ستة عشرة نصا دينيا (قول وبيت ودعاء) باللغة الاصلية الكردية، وسبعة نصوص (قول) مترجمة من الكردية الى العربية وقراءة لنص باللغة العربية.

في الختام اقول اولا: الطباعة راقية وغلاف مقوي يضم صورتان للزاهد في معبد لالش النوراني المرحوم فقير حجي والذي خدم في معبد لالش اكثر من نصف قرن وكان من المتضلعين في علم الدين الإيزيدي واول رجل دين قام برفع الحظر عن النصوص الدينية ومن المؤيدين لتوثيق وحفظ هذا التراث من الضياع وانفتح منذ بداية السبعينات على الكتاب والباحثين وتزويدهم بما يكتنزه من نصوص دينية من (أقوال، أبيات، أدعية، قصائد، أحاديث، خزيموك، بايزوك، “لافز”… الخ مع حفظ واداء ميلوديا جميع النصوص الدينية) فضلا عن حفظه لعشرات الأساطير والحكايات وقصص الأنبياء وأولياء الإيزيدية طبعا شروحات تأريخية وتفسيرات ميثولوجية ومنطقية. ثانيا: حسنا فعل الكتاب بان اهدى جهده الى روح والده فقير حجي شمو والذي توفي في باعذرى بتاريخ 2019.01.25. ثالثا: انا ارى ما نحن بصدده هو كتابان في كتاب ويستحق القراءة والاستفادة منه كمرجع مهم ومصدر اكاديمي ولا اريد ان اتعمق في الكتابة والشرح كي لا افسد على القارئ لذة القراءة.



عرض مصدر الخبر



>