عاجل

الحشد الشعبي.. يدً تقاتل الارهاب وأخرى ترافق الزوار

الحشد الشعبي.. يدً تقاتل الارهاب وأخرى ترافق الزوار

  • منذ 1 شهر
  • العراق في العالم
حجم الخط:

العهد نيوز – خاص

يستمر العطاء الكبير لشجعان الحشد الشعبي المقدس في تقديم التضحيات والعطايا من اجل سلامة وامن البلاد من جميع المخاطر المحدقة به.

الحشد الشعبي وبعد الفتوى المباركة للمرجعية الدينية العليا المتمثلة بالسيد السيستاني التي تشكل وفقها اعطى ما اعطاه من التضحيات في سبيل تطهير العراق من العصابات الاجرامية التي صالت وجالت في محافظات العراق الغربية وقتلت ونهبت كل ما صادفته بطريقها الا ان هذه الفتوى المباركة وبسواعد الابطال من الحشد الشعبي والقوات الامنية قد وضعوا حدأ لليد الطولى لعصابات داعش وقطوعها بعد تحرير معقلهم الرئيسي وهي محافظة نينوى.

عملت عصابات داعش وعبر اذرعها التي تأويها وتدعمها في بعض المناطق على العمل بشكل فردي بعد طردها وهو ما عرف بعدها بالخلايا النائمة واستمرت هذه باستهداف قواتنا الامنية وحشدنا المقدس بين فترة واخرى كما انطلقت بعدها عمليات تطهيرية بحثا عن هذه الخلايا واصطيادها وبالتالي قد خلفت هذه العمليات الارهابية العديد من الشهداء من حشدنا وقواتنا الامنية ولكنها لم تمر دون رد فقد كبدت العدو الداعشي خسائر فادحة بالأرواح والمعدات والمضافات.

وبالحديث عن الحشد الشعبي الذي له فضل كبير في عمليات التطهير والذي ما زال مستمرا بملاحقة الارهاب الداعشي واصطياده في مخابئه نراه من ناحية اخرى يرافق زائري الامام الحسين عليه السلام واخيه ابا الفضل العباس عليه السلام خلال الزيارة الاربعينية وعلى طوال الطريق عبر فرق منتشرة لتأمين سلامة وحفظ هذه الجموع الغفيرة التي تذهب سيرا الى كربلاء المقدسة.

هذا واعلنت هيئة الحشد الشعبي، في وقت سابق عن تنفيذ عملية أمنية واسعة في جرف النصر لتأمين الزيارة الاربعينية.

وقالت الهيئة في بيان، لها ان ” قيادة عمليات الجزيرة في الحشد الشعبي اطلقت عملية أمنية واسعة من ثلاثة محاور لتأمين الزيارة الاربعينية في جرف النصر شمالي بابل.

وأضافت، ان ” الهدف منها تأمين طرق الزائرين الوافدين في الاربعينية صوب قبة أبي الأحرار الامام الحسين (ع) في كربلاء المقدسة”، مبينة ان “العملية تضمنت مسحا وتفتيشا للمناطق والبساتين الكثيفة في جرف النصر“.

وأشارت الى، ان “العملية مستمرة في تأمين الأهداف المرسومة شمال بابل من أي تسلل لعناصر داعش لاستهداف الزائرين“.

وتستمر الجموع المليونية بالسير نحو كربلاء المقدسة في كل عام من شهر صفر الذي يشهد اربعينية الامام الحسين، فيما تشهد هذه الزيارة دخول جنسيات عربية وغيرها ايضا للمشاركة فيها.

ظهرت المقالة الحشد الشعبي.. يدً تقاتل الارهاب وأخرى ترافق الزوار أولاً على وكالة العهد نيوز.



عرض مصدر الخبر



تطبيق موسوعة الرافدين

>