أخر الأخبار
عاجل

غارات تركية جديدة على مواقع لـ"العمال الكردستاني" شمالي العراق

العربي الجديد

غارات تركية جديدة على مواقع لـ"العمال الكردستاني" شمالي العراق

  • منذ 1 شهر
  • العراق في العالم
حجم الخط:

أفادت مصادر محلية وأمنية في إقليم كردستان العراق، اليوم الجمعة، بأن طائرات تركية قصفت خلال الساعات الماضية مواقع تابعة لمسلحي "حزب العمال الكردستاني" في جبال متين بمحافظة دهوك شمالي الإقليم.

ونقلت وسائل إعلام كردية في مدينة أربيل، عن قائممقام مدينة العمادية، ورشين سلمان، قوله إن الطائرات التركية قصفت مناطق في القضاء، في ساعة متأخرة من ليل أمس، مبيناً أن القصف تركز في محيط قرى سركلي وسكيري في منطقة نهلة، من دون معرفته حجم الخسائر والأضرار التي نجمت عنه.

من جهته، قال مسؤول رفيع في قوات البشمركة، ضمن "اللواء 80" المنتشر في مناطق محاذية لسيطرة مسلحي "الكردستاني"، بمناطق سوران وسيدكان العراقية قرب دهوك، إن "القصف التركي استهدف تحركات ليلية لمسلحي حزب العمال، في قرى سكيري وبلافة وبرجي، التابعة لبلدة ديرلوك في العمادية".

وبيّن المسؤول الذي طلب عدم الكشف عن هويته، لـ"العربي الجديد"، أن "أعمدة الدخان شوهدت وهي تتصاعد من مسافات بعيدة، إلا أن حجم الخسائر والأضرار لم يعرف".

وأشار إلى أن "مسلحي الحزب يلجؤون غالباً للتحرك ليلاً، ويحتمون بالقرى والمناطق المأهولة بالسكان، الأمر الذي يؤثر على أمن تلك المناطق، وقد تسبب ذلك بموجات نزوح من قبل أهالي تلك القرى"، مؤكداً "أهمية إخراج عناصر الحزب من شمالي العراق، إذ إنهم يتسببون بأضرار وتهديد أمني للأهالي".

وكان محافظ دهوك علي تتر قد أعلن في مايو/ أيار الماضي أن التوترات بين الجيش التركي ومسلحي "حزب العمال الكردستاني" أسفرت عن إخلاء نحو 330 قرية تابعة لمحافظة دهوك من سكانها.

وخلال الشهر الماضي، نفذت تركيا هجمات بطائرات مسيرة، في مناطق مختلفة شمالي العراق، أوقعت قتلى وجرحى من مسلحي الحزب ومن مليشيا "أيزيد خان" المرتبطة به.

وتنفذ القوات التركية منذ 18 إبريل/ نيسان الماضي عملية عسكرية يشارك فيها سلاح الجو ووحدات برية خاصة، في قرى ومناطق عراقية حدودية ضمن إقليم كردستان العراق، تستهدف مواقع ومخابئ لمسلحي "العمال الكردستاني"، أطلقت عليها اسم عملية "قفل المخلب"، وهي العملية الثالثة من نوعها في غضون عام واحد.

وقال وزير الدفاع التركي خلوصي أكار، في تصريح سابق، إن العملية تهدف إلى "منع الهجمات الإرهابية على شعبنا وقوات أمننا من شمالي العراق، وضمان أمن حدودنا"، مبيناً أنها تشمل مناطق متين والزاب وأفشين وباسيان، وهي بلدات ومناطق جبلية تقع شمال أربيل وشرقي دهوك وتخضع منذ سنوات لسيطرة مسلحي "الكردستاني".



عرض مصدر الخبر



>