بالفيديو | مواجهات في نابلس وجنين رفضاً لاعتقال السلطة المقاومين اشتيه وطبيلة

موقع المنار

بالفيديو | مواجهات في نابلس وجنين رفضاً لاعتقال السلطة المقاومين اشتيه وطبيلة

  • منذ 4 شهر
  • العراق في العالم
حجم الخط:

احتجاجات في نابلس ضد السلطة

أطلق شبان فلسطينيون النار، مساء اليوم، بالقرب من دوار الشهداء وسط مدينة نابلس احتجاجاً على اعتقال السلطة للمطاردين للاحتلال مصعب اشتيه وعميد طبيلة. وتخلل تلك الاحتجاجات اشعالا للاطارات المطاطية وإغلاق لعدة شوارع رئيسية بمدينة نابلس.

وأصيب 4 شبان بينهم إصابة حرجة بالرأس برصاص أجهزة السلطة خلال اشتباكات مع مئات الشبان الرافضين لاعتقال اشتية وطبيلة في نابلس.

مدرعات للأجهزة الأمنية في نابلس خلال الاشتباكات مع مئات الشبان الغاضبين

عشرات المسلحين ينتشرون داخل البلدة القديمة بنابلس وعند مداخلها رفضا لاعتقال اشتيه

واعتقلت أجهزة أمن السلطة، مساء اليوم الاثنين، الأسير المحرر مصعب اشتية من مدينة نابلس المحتلة. وأفادت مصادر محلية، أن قوة من جهاز الأمن الوقائي، اعتقلت اشتية برفقة اثنين آخرين من وسط مدينة نابلس.

وقالت مجموعه عرين الأسود بمدينه نابلس “نستنكر اعتقال المطارد للاحتلال مصعب شتيه من قبل أجهزة أمن السلطة”، وأضافت “بنادقنا موجهه الاحتلال فلا تحرفوها عن مسارها”، وحذرت من أن من المساس بمصعب أو تسليمه للاحتلال، فإن عواقب الأمر ستكون وخيمة.

الجهاد وحماس يدينان اعتقال اشتيه وطبيلة

ووصف القيادي في حركة الجهاد الإسلامي ماهر الأخرس اختطاف المطارد مصعب اشتية بالجريمة المخزية والمعيبة، وقال إن الشعب الفلسطيني لا يقبل بها. وأضاف الأخرس “لا يمكن للشعب الفلسطيني والمقاومة أن يقبلا بتصرفات أجهزة أمن السلطة التي تخدم الاحتلال”.

ودانت حركة حماس في بيان أعتقال الأجهزة الأمنية المطارَدَيْن المقاومين مصعب اشتية وعميد طبيلة من نابلس، وطالبت بضرورة الإفراج الفوري عنهما وعن كل المقاومين والمعتقلين السياسيين.

وقالت “بينما يستمر العدو في عمليات القتل والاعتقال والتهويد والاستيطان، تتماهى السلطة معه باستمرار التنسيق الأمني وقمع أبناء شعبنا وملاحقة واعتقال المقاومين؛ في سلوك خارج عن كل أعرافنا الوطنية”.

ودعت حماس “السلطة وأجهزتها الأمنية إلى الكف الفوري عن سياساتها اللاوطنية بحق الشرفاء والمقاومين، والكف عن منح الاحتلال خدمات أمنية على حساب شبابنا وثوابتنا الوطنية”، كما دعت “أبناء شعبنا وفصائلنا وقوانا الوطنية إلى إدانة سياسة الاعتقال السياسي، وبذل كل جهد لإنهاء هذه المهزلة المتواصلة، والعمل الفوري للإفراج عن المعتقلين المناضلين كافة في سجون السلطة وأجهزتها الأمنية”.

ويذكر، أن المطارد مصعب اشتية، أسير محرر ومطارد لقوات الاحتلال، هددت قوات الاحتلال والده بتصفيته أكثر من مرة.

إطلاق نار يستهدف مقر المقاطعة في مدينة جنين احتجاجا على اعتقال اشتية بنابلس

إشادة إسرائيلية باعتقال المطارد اشتية من قبل أجهزة السلطة

وأشاد صحفيون إسرائيليون باعتقال أجهزة السلطة المطارد مصعب اشتيه من مدينة نابلس، مساء اليوم. وقال الصحفي شاي ليفي للقناة 12 العبرية:” إن الشاباك هدد مصعب اشتية سابقًا بالقتل اذا لم يسلم نفسه، السلطة الفلسطينية قامت باعتقاله الليلة، مصعب المطلوب الأمني الأول لإسرائيل بعد تصفية إبراهيم النابلسي”.

ومن جانبه قال أمير بوخبوط:” عندما يريدون ذلك، يمكنهم فعله: قوات أمن السلطة الفلسطينية اعتقلت مسؤولا رفيعًا في ذراع حماس العسكري في نابلس مصعب اشتية”.

مصعب اشتية وعميد طبيلة



عرض مصدر الخبر



تطبيق موسوعة الرافدين

>