مقتل رجل أمن تركي بهجوم تخلله إطلاق نار وتفجيران انتحاريان

عربي 21

مقتل رجل أمن تركي بهجوم تخلله إطلاق نار وتفجيران انتحاريان

  • منذ 2 شهر
  • العراق في العالم
حجم الخط:
قتل شرطي تركي، في ساعة متأخرة من مساء الاثنين؛ جراء انفجار وقع بالقرب مبنى يتبع للشرطة في مرسين جنوب البلاد.
 
وأوضح وزير الداخلية التركي، سليمان صويلو، أن امرأتين نفذتا الهجوم، وقتلتا بعد تفجيرهما لنفسيهما، إثر حصارهما من قوات الأمن التي اشتبكتا معهما.
 
واتهم صويلو حزب العمال الكردستاني "بي كا كا" بالمسؤولية عن الهجوم، مؤكدا أن منفذتي الهجوم تتبعان للمنظمة المصنفة إرهابية في تركيا.
 
وأوضح أن المهاجمتين أطلقتا النار في البداية على شرطي في نوبة عمله، ثم فجرتا فيما بعد قنابل كانت بحوزتهما.
 
 
 
 
 
 


وقال: "حصلت اشتباكات بين الإرهابيتين والعناصر الأمنية، وخلالها تمكنت العناصر الأمنية من إصابة الإرهابيتين، وعندما أدركتا أنهما لن يتمكنا من الفرار قامتا بتفجير نفسيهما".

وذكر صويلو أن اثنين من أفراد الشرطة أصيبا بجروح جراء التفجيرين، ونقلا إلى المستشفى، حيث توفي أحدهما هناك متأثرا بإصابته.
 
اقرأ أيضا: مقتل جندي تركي في العراق بقصف لـ"العمال الكردستاني"

ومنذ 1984، يشن حزب العمال الكردستاني عمليات ضد الدولة التركية، في حين تعتبره تركيا والولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي "جماعة إرهابية".


عرض مصدر الخبر



تطبيق موسوعة الرافدين

>