ختام فعاليات المهرجان المسرحي الشبيبي باللاذقية - S A N A

وكالة الانباء السورية سانا

ختام فعاليات المهرجان المسرحي الشبيبي باللاذقية - S A N A

  • منذ 2 شهر
  • العراق في العالم
حجم الخط:
اللاذقية-سانا
فعاليات وعروض مختلفة ومواهب صاعدة، أثبتت جدارتها على خشبة مسرح دار الأسد للثقافة باللاذقية، وذلك ضمن فعاليات المهرجان المسرحي الذي تقيمه قيادة فرع اتحاد شبيبة الثورة، بمناسبة عيد المنظمة الرابع والخمسين.
العروض الخمسة التي تم عرضها في المهرجان جاءت بجهود شباب مفعمين بالحياة، قادرين على غرس البسمة والأمل، مؤمنين بقدراتهم التمثيلية التي خضعت للتدريب والتأهيل على مدى أشهر، كي يقدموا نصوصاً مسرحية تحاكي الواقع وتقاربه في محاولة لتصويب الأخطاء.
وفي تصريحات لسانا أكد أحمد القمشة رئيس مكتب الأنشطة الفنية بفرع اتحاد شبيبة الثورة باللاذقية أهمية المهرجان المسرحي الشبيبي، وضرورة التركيز على مواهب الشباب، وإثبات قدراتهم وإصرارهم على إبراز مواهبهم، لافتاً إلى حرص المنظمة على تأهيل وصقل وتدريب الممثلين الشباب وتمكينهم من فن المسرح، وكيفية ظهور الممثل بشكل جيد وتقديم أداء متقن.
وشهد اليوم الثالث والأخير للمهرجان عرضاً مسرحياً بعنوان “العراة”، بإشراف رابطة القرداحة، وإخراج يزن عمرو الذي بين في تصريح مماثل أنه يخضع لأول تجربة إخراجية، شكلت عنده دافعاً قوياً وتحدياً مع الذات، مبيناً أن فكرة العمل تتحدث عن واقع الشركات ومحاولة محاربة الفساد والفاسدين وكشف أقنعتهم المزيفة.
واعتبر كل من الممثل حسين مهنا وأحمد خشوف أن المسرح هو البيت الثاني، وأن الوقوف على خشبته شيء مقدس له سحره وجاذبيته.
وعبر جعفر محمد مناع، وهو راقص بفرقة أوغاريت، وممثل مسرحي بفرقة اليسار عن سعادته بهذه المشاركة كمدرب ومصمم للرقصات اللواتي قدمن في المسرحية، معتبراً أن خشبة المسرح تحفز الممثل على تقديم وإظهار إبداعاته بالشكل الأفضل.
واختتم  المهرجان بالعرض المسرحي الخامس، الذي جاء بعنوان “زوجي يبتسم” وهو من إخراج نور الفيصل كأول تجربة إخراجية لها، والنص من تأليف الكاتب العراقي يوسف العاني، وإشراف رابطة الشهيد محمود شحادة خليل.
والنص من وجهة نظر المخرجة يتحدث عن الاستغلال والطمع، ويبين نهاية الجشع والظلم، مؤكدة أهمية دور المرأة القوية التي تتحدى الظروف الصعبة وترفض الخطأ، لتثبت شخصيتها وتحصن نفسها من كل مكروه، وتقاوم التحديات التي تواجهها في الحياة.
ولفت الممثلان خالد منى و كرم نبال شحادة إلى أهمية المهرجان الذي أتاح لهما إبراز موهبتهما وتعزيزها من خلال الاحتكاك المباشر مع الجمهور الذي يكسب الممثل الحماس ويلمس النتائج بشكل مباشر
غفار ديب


عرض مصدر الخبر



تطبيق موسوعة الرافدين

>