العراق: قصف صاروخي يستهدف المنطقة الخضراء في بغداد تزامنا مع أول جلسة للبرلمان منذ شهرين

فرانس 24

العراق: قصف صاروخي يستهدف المنطقة الخضراء في بغداد تزامنا مع أول جلسة للبرلمان منذ شهرين

  • منذ 1 شهر
  • العراق في العالم
حجم الخط:
إعلان
أصيب سبعة أشخاص بجروح الأربعاء في العاصمة العراقية بغداد إثر قصف صاروخي استهدف المنطقة الخضراء تزامنا مع انعقاد جلسة برلمانية هي الأولى منذ شهرين، وفق بيان صادر عن خلية الإعلام الأمني الرسمية.
وأفاد البيان أنه "عند الساعة 15:30 تعرضت المنطقة الخضراء ببغداد إلى قصف بثلاث قذائف"، سقطت إحداها "أمام مبنى جلس النواب العراقي" والأخريان في موقعين آخرين داخل المنطقة الخضراء المحصنة، وحيث مقر مؤسسات حكومية وسفارات غربية. وذكرت خلية الإعلام الأمني، أن عدد الجرحى من القوات الأمنية بلغ "7 جراحهم متفاوتة"، فيما أشارت في وقت سابق إلى "إصابة ضابط و3 من المراتب بجروح مختلفة".
كما تسبب القصف بأضرار بعدد من السيارات وأحد المباني.
وتزامن القصف مع عقد البرلمان العراقي لجلسته الأولى منذ أحداث العنف التي هزت البلاد في 29 آب/أغسطس، صوت خلالها النواب ضد استقالة رئيس البرلمان محمد الحلبوسي من منصبه.
وحسب وكالة الأنباء العراقية الرسمية، صوت 222 نائبا من أصل 235 كانوا حاضرين (العدد الاجمالي للنواب 329)، ضد استقالة الحلبوسي، وهو سياسي سني بارز.
في الأثناء، تظاهر المئات من مناصري التيار الصدري في ساحة التحرير الأربعاء في بغداد تعبيرا عن رفضهم للجلسة.
ويشهد العراق مأزقا سياسيا شاملا منذ الانتخابات التشريعية في تشرين الأول/أكتوبر 2021، مع عجز التيارات السياسية الكبرى عن الاتفاق على اسم رئيس الوزراء المقبل وطريقة تعيينه.
يتصاعد الخلاف بين معسكرين، الأول بزعامة مقتدى الصدر الذي يطالب بحل فوري لمجلس النواب وإجراء انتخابات تشريعية مبكرة بعدما سحب 73 نائبا. الثاني، يتمثل بالإطار التنسيقي وهو تحالف يضم فصائل شيعية موالية لإيران يسعى إلى تشكيل حكومة قبل اجراء أي انتخابات.
 
فرانس24/ أ ف ب
الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم
ابق على اطلاع دائم بالأخبار الدولية أينما كنت. حمل تطبيق فرانس 24


عرض مصدر الخبر



تطبيق موسوعة الرافدين

>