نائب سابق يشبّه ’فضيحة’ ترليونات الضرائب بإختفاء مليارات ’حلاوة’ عائدات نفط الإقليم

بغداد اليوم

نائب سابق يشبّه ’فضيحة’ ترليونات الضرائب بإختفاء مليارات ’حلاوة’ عائدات نفط الإقليم

  • منذ 3 شهر
  • أخبار العراق
حجم الخط:
بغداد اليوم- بغداد
انتقد عضو مجلس النواب السابق هوشيار عبدالله، اليوم الاثنين، "فضيحة الترليونات الأخيرة" (أموال الضرائب)، فيما شبهها باختفاء 4 مليارات دولار من عائدات نفط الإقليم بين حكومتي نيجرفان بارزاني وبرهم صالح سنة 2009.
وكتب عبدالله في تغريدة على تويتر تابعتها (بغداد اليوم)، أن "فضيحة الترليونات الأخيرة ذكرتني باختفاء 4 مليارات دولار من عائدات نفط الإقليم بين حكومتي نيجرفان بارزاني وبرهم صالح سنة 2009، الأول كان يقول تركت 4 مليارات للحكومة القادمة من حلاوة العقود النفطية، والثاني في برلمان الإقليم قال ما رأيت شيئا".
وأشار الى أنه " الى الان هذا المبلغ مصيره مجهول".
وحول قضية التلاعب بمبالغ الامانات الكمركية والضريبية، اعلن مجلس القضاء الأعلى، امس الأحد، عن صدور مذكرات قبض بحق المشتبه بتورطهم بسرقة أموال الضرائب.
وذكر مجلس القضاء في بيان تلقته (بغداد اليوم) انه "سبق وان تلقت محكمة تحقيق الكرخ المختصة بقضايا النزاهة بتاريخ 21 /8 /2022 ‏اخبار يتضمن وجود شبكة منظمة مرتبطة باشخاص من ذوي النفوذ ارتكبت افعال مخالفة للقانون بهدف التلاعب بمبالغ الامانات الكمركية والضريبية".
واضاف ان "‏المحكمة قررت بتاريخ 21 /8 /2022 ايقاف صرف هذه الامانات بموجب الكتاب المرقم 2375 المؤرخ ‏‏21/8/2022 الموجه الى مكتب وزير المالية في حينها".
وتابع: "كما اصدرت المحكمة مذكرات قبض بحق المشتبه بهم واستمعت الى عدد من الموظفين المختصين في وزارة المالية للتوصل الى الحقيقة والتحقيق مستمر بغية استكمال ‏الادلة في القضية".


عرض مصدر الخبر



تطبيق موسوعة الرافدين

>